وكالة قاسيون للأنباء
  • الأحد, 23 يونيو - 2024

غضب داخل البنتاغون من تصعيد الهجمات الإيرانية في سوريا والعراق

غضب داخل البنتاغون من تصعيد الهجمات الإيرانية في سوريا والعراق

قاسيون_رصد

أفادت صحيفة "واشنطن بوست" اليوم الأحد إن تصعيد هجمات الميليشيات الإيرانية ضد القوات الأمريكية في سوريا والعراق أثار غضب عدد من المسؤولين في وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون).

وأضافت الصحيفة في تقرير لها أن استراتيجية واشنطن لمواجهة وكلاء إيران في سوريا والعراق "غير متماسكة"، وأن الضربات الجوية الانتقامية المحدودة في سوريا فشلت في وقف الهجمات.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول في البنتاغون قوله "لا يوجد تعريف واضح لما نحاول ردعه"، متسائلا: هل نحاول ردع هجمات إيرانية مستقبلية كهذه?".. من الواضح أن هذا لا يعمل".

وقال مسؤول كبير في البنتاغون إن الأخير قدم خيارات إضافية للرئيس جو بايدن، بخلاف الإجراءات المتخذة حتى الآن، مشيرا إلى أن وزارة الدفاع "لا ترى سوى القليل من البدائل الجيدة، والتي تشمل، بالإضافة إلى الضربات الجوية الانتقامية المحدودة وتعزيز أسلحة الدفاع الجوي، نشر حاملتي طائرات بالقرب من إسرائيل وإيران.

واعتبر أن "شن ضربات في العراق، على سبيل المثال، سيؤدي إلى تفاقم المشاعر المعادية للولايات المتحدة هناك"، وأن "الضربات المباشرة على إيران ستكون تصعيدا هائلا".