loader

شاب سوري يحقق المرتبة الأولى في مسابقة لتلاوة القرآن الكريم في تركيا

أينما يتواجد السوريون  يحققون حضوراً متميزً فقد نال  الشاب السوري "عمر الشحادات" خلال مشاركته بمسابقة القرآن الكريم التي تُعرض على قناة "TRT1" التركية، إعجاب لجنة التحكيم، وحصل على المرتبة الأولى، خلال الحلقة التي عُرضت ليل أول أمس.

واستقطب  الشحادات اهتمام  وسائل الإعلام التركية، التي أكدت على أنّ عمر الشحادات لم يتسحوذ على قلوب وإعجاب المشاهدين بقراءته العذبة فقط، وإنما بمقدمته  التي استهل بها حديثه قبل البدء بقراءة آيات من الذكر الحكيم.

وقال "عمر" خلال تقديمه نفسه باللغة التركية: "إنه لشرف لي أن أقرأ القرآن الكريم أمام شعب احتضن السوريين وفتح لهم ذراعيه ومنازله ووطنه في الوقت الذي تخلى عنهم العالم كافة".

وتقدّم عمر باسم كافة المظلومين المقيمين فوق أراضي العثمانيين على حد وصفه، قائلا: "باسمي وباسم كل من يعيش فوق هذه الأراضي العثمانية المباركة أشكركم جدا... سامحونا".

وجاء رد المذيع على المقدمة التي استهل بها عمر حديثه، بقوله: " ستبكينا قبل أن تبدأ بقراءة القرآن".

وتلا عمر آيات من سورة القصص، حيث حظي بإعجاب لجنة التحكيم، التي أثنت على قراءته العذبة، والتي تقدمت بالشكر لعمر على حضوره ومشاركته في البرنامج، ومنحهم فرصة الاستماع لقراءته التي تلامس القلوب.

وعلّق احد أعضاء لجنة التحكيم على قراءة عمر بقوله: "من خلاك أود أن أقدم أحر التحيات وخالص الحب لإخواننا السوريين، قراءتك كانت جميلة للغاية، خالية تماما من الأخطاء".