loader

موقع سوري موالي يحذر من "ثورة جياع " ضد نظامِ الأسد!

توقعت صفحة  إخبارية  موالية , أن يحدث  انفجار شعبي,  في مناطق سيطرة نظام الأسد؛  وذلك بسبب انتشار الفقر, وصعوبة الأوضاع الاقتصادية, التي وجد الأهالي أنفسهم  أمامها في ظلِّ عدم اكتراث حكومة نظام الأسد لذلك.

وطالبت  صفحة “سلحب الآن” الموالية, حكومة نظام الأسد بزيادة رواتب الموظفين، محذرة  من أنّ الضغط الذي يتعرّض له السكان سيؤدّي إلى انفجار لن يرحمَ أحد، وفْقَ تعبيرها.

وقالت  :إن  "الشعب لم يعدْ يحتمل.. بكفّي سرقة على حساب المواطن", وأضافت أنّ “الموظف ما عمّ يكفيه الراتب 10 أيام مع التقشف ولا حدا عم يديّن حدا”.

مصادر إعلامية من مناطق النظام أشارت إلى  موجات الغلاء التي تشهدها أسواق مناطق سيطرة نظام الأسد, بسبب تحكّمِ التجار وغيابِ الرقابة من قِبل حكومة نظام الأسد , بالإضافة لانهيار قيمة الليرة السورية.

ولفتت المصادر إلى أن الأهالي يعيشون ظروفا اقتصادية مزرية؛ نتيجة تدني الدخل, وغياب السيولة المالية, وتعطل جبهات العمل والإنتاج؛ الأمر الذي ينذر باحتمالات تفجر الأوضاع في أي وقت .