loader

النظام يخرق اتفاق إدلب

قصفت قوات النظام مساء اليوم الإثنين، بلدات بريف إدلب وحماة واللاذقية، بحسب ما تداول ناشطون ميدانيون وشبكات إخبارية محلية على مواقع التواصل الإجتماعي.

وذكرت عدد من الشبكات التي تداولت الخبر أن القصف استهدفت كل من بلدة الكبينة بريف اللاذقية الشمالي والسرمانية بريف حامة الغربي والغسانية بريف إدلب الغربي.

وكان ناشطون وصحفيون ميدانيون سجلوا أمس الأحد خرق مماثل  من قبل قوات النظام لاتفاق وقف إطلاق النارالمعروف محلياً بـ(اتفاق إدلب)، من خلال قصف مدفعي استهدف نفس المناطق المذكورة.

ومنذ بدء سريان اتفاق وقف إطلاق النار شمال سوريا في 5 آذار الجاري بموجب اتفاق بين انقرة وموسكو سجل ناشطون ميدانيون بشكل شبه يومي خروقات من قبل قوات النظام للاتفاق.

وينص الاتفاق على وقف إطلاق النار شمال سوريا، وإنشاء ممر آمن على جانبي الطريق الدولي (اللاذقية حلب) وتسيير دوريات مشتركة على جزء من الطريق، واحتفاظ تركيا بحق الرد على أي خرق للاتفاق.