loader

سوريا: تنشيط التعليم التلفزيوني وتمديد محتمل لتعطيل المدارس

كشف وزير التربية في حكومة النظام عماد العزب عن تفاصيل خطة الاستجابة التعليمية لتعويض الفاقد التعليمي الناجم عن قرار الحكومة بتوقيف دوام المدارس العامة والخاصة والشرعية.

وألمح العزب خلال مؤتمر صحفي عقده ظهر أمس إلى  إمكانية تمديد تعليق الدوام المدرسي تبعا للحاجة، كاشفا عن إلغاء الامتحان التجريبي لطلاب الشهادات لهذا العام.

وأشار وزير التربية لدى النظام  إلى أنه سيتم تسجيل موضوعات الدروس التعليمية التي تشكل فاقد تعليمي في فترة التعليق ولجميع المواد الأساسية، إضافة إلى تفعيل عمل القناة التربوية لبث الدروس التعليمية المسجلة وللمواد الأساسية بفترة التعليق بمعدل سبع ساعات تعليمية يعاد بثها في فترة ثانية.

وأوضح العزب أنه سيتم بث هذه الدروس بمعدل خمس ساعات للصفوف الانتقالية ولصفوف الشهادات العامة لمدة ساعتين يومياً، وتخصيص ساعة ونصف صباحياً من أجل الاختصاصيين لتلقي الاتصالات للأسئلة المطروحة من قبل الطلاب والإجابة عليها ووضعها على موقع الوزارة وموقع القناة التربوية.

واستعرض وزير التربية السورية خطة الوزارة لتعويض الفاقد التعليمي بعد انتهاء فترة تعليق الدوام مباشرة، أي بدءا من 2 نيسان 2020، مشيرا إلى أنه سيتم متابعة سير المنهاج من النقطة التي وصل إليها بتاريخ 15 آذار 2020 (أي بدء فترة التعليق)، على أن يتم تكثيف الدروس بإضافة حصة درسية يومية للمواد التالية (اللغة العربية، رياضيات، علوم عامة، لغة إنكليزية)، إضافة إلى اختصار الحصة الدرسية من 45 دقيقة إلى 40 دقيقة، وزيادة ساعات الدوام في مدارس التعليم المهني بمعدل ساعتين يومياً مع زيادة فترات التدريب العلمي في فترة بعد الظهر.

وأضاف العزب أنه سيتم تكثيف جلسات المراجعة للامتحانات على الفضائية التربوية والمنصات التربوية الأخرى قبل فترة امتحان الشهادتين، في حين ستقوم الوزارة بوضع خطة عمل بديلة يعلن عنها إذا ماتم تمديد فترة التعليق.

وكانت حكومة النظام  قد أقرت، أمس الجمعة، سلسلة إجراءات احترازية ووقائية مع اتساع رقعة فيروس كورونا عالمياً منها تعليق الدوام في الجامعات والمدارس والمعاهد التقانية العامة والخاصة لدى كافة الوزارات والجهات المعنية ابتداءً من اليوم السبت 14 آذار ولغاية 2 نيسان.