loader

الأمين العام السابق لحزب الله يحرم القتال في إدلب

قال أمين عام "حزب الله" اللبناني السابق صبحي الطفيلي، إن "القتال في إدلب السورية حرام شرعا" ، وذلك خلال إلقائه خطبة الجمعة، ببلدة بريتال شرقي لبنان .

وأضاف الطفيلي أن "من يهاجم أهل إدلب في سوريا، ويقتل أطفالها، هو شريك من قتل في كربلاء أطفال الإمام الحسين".

واعتبر أن من يقول الحرب لمصلحة الإسلام (في إشارة إلى "حزب الله") "مخادع كذاب".

وخاطب الطفيلي عناصر "حزب الله" دون تسميتهم قائلا: "إن الإنسان الذي يذهب إلى إدلب، يقاتل في خدمة (الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين، وأضاع دنياه وآخرته، وذلك يحرم شرعا".