النفوس التركية تلغي ملفات الجنسية لعشرات السوريين

قاسيون_رصد

ألغت مديرية النفوس العامة ملفات الجنسية المؤقتة لعشرات السوريين، بعضهم ضمن مرحلة "الدوام" وآخرين من "الأرشيف" مضى على طلباتهم فترة زمنية طويلة.

وتداول ناشطون سوريون، اليوم، الخميس 12مايو، معلومات حول إزالة مديرية إدارة النفوس والمواطنة التركية، ملفاتهم من مراحل التجنيس.

وجاء في نص الرسالة الإلكترونية أنه "تم إزالة الطلب من إجراءات الجنسية التركية الاستثنائية İstisnai Olarak Türk Vatandaşlığının Kazanılması başvurunuz işlemden kaldırılmıştır".

وشكل هذا القرار صدمة كبيرة لمتلقيه خاصة أن جميعهم في المرحلة الرابعة وأعقدها، كونها تبقى عالقة لفترة طويلة وتخضع فيها ملفاتهم لدراسة أمنية مطولة.

ولم يصدر أي تعليق أو توضيح رسمي جديد من إدارة الهجرة أو السلطات التركية بشأن التطورات الجديدة.

وأكد وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، في تصريح أدلى به قبل أسابيع أن عدد السوريين الحاصلين على الجنسية التركية المؤقتة، وصل إلى 200 ألف و 950 شخصاً، من بينهم أكثر من 47 ألفاً من التركمان.

فيما جدد زعيم حزب “الشعب الجمهوري” المعارض كمال كليجدار أوغلو، التأكيد على أن حزبه “سيعمل على إرسال اللاجئين إلى بلادهم بإرادتهم مع ضمان سلامة أرواحهم وممتلكاتهم "في حال وصوله إلى السلطة".

وأوضح أنه من المحتمل أن يتوقف التجنيس إلى ما بعد الانتخابات دون أن يعني ذلك إيقافه بشكل كامل.

مشيراً إلى أن التجنيس سيأخد مساراً جديداً أصعب مِن السابق، وهذا يؤكد عدم تغيير الموقف الحكومي تجاه إعادة اللاجئين.

الجدير بالذكر أن عدد السوريين اللاجئين من تركيا إلى أوروبا وصل في السنوات الخمس الأخيرة إلى نحو مليون ونصف مليون، فيما عاد 500 ألف سوري إلى بلادهم “عودة طوعية”.

إعداد: ورد الشهابي