إيران تعزز هيمنتها على الاقتصاد السوري بتوقع 4 اتفاقات مع حكومة الأسد

قاسيون_رصد

كشف المدير العام لمنظمة تنمية التجارة الإيرانية، أنه تم خلال زيارة وزير الصناعة والمعادن والتجارة الإيراني إلى سوريا التوقيع على أربع وثائق تعنى بالتعاون الصناعي بين البلدين.

وفي تصريح لوزير الصناعة والمناجم والتجارة "علي رضا بيمان باك" قال فيه أنه التقى خلال زيارته لسوريا وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية السوري وأثمر اللقاء عن التوقيع على مذكرة التعاون التجاري بين البلدين.

وأضاف بحسب ما نقلت وكالة "إيرنا" أن وزير الصناعة تفقد المركز التجاري الايراني ومركز التكنولوجيا الايرانية في دمشق كما زار مدينة عدرا الصناعية، ومشروع صناعة السيارة المشترك بين إيران و سوريا، و شركتي إيران خودرو وشركة سيانكو السورية لصنع السيارات، بالإضافة إلى زيارة مصنع كاوه للزجاج في هذه المدينة الصناعية.

ولفت إلى أن افتتاح المعرض الايراني الخاص الثاني في دمشق بحضور وزير الصناعة وعدد من المسؤولين السوريين.

وأكد بأنه تم خلال زيارة وزير الصناعة إلى سوريا التوقيع على أربع وثائق تعاون بين إيران وسوريا في المجال الصناعي.

يذكر أن التنافس الروسي الإيراني على الفوز بالملف الاقتادي السوري والسيجرة على مقدرات الشعب، ياخذ منحا تصاعديا.