النظام يعثر على 10 جثث لعناصره قتلوا قرب حمص

قاسيون_متابعات

عثرت قوات النظام، ليلة الثلاثاء - الأربعاء، على جثث لعشرة عناصر من ميليشياتها، قضوا بهجوم مجهول قرب حمص، وسط سوريا.

وبحسب ما ذكره موقع "نورث برس"، فإن قوات النظام عثرت على الجثث في محيط مدينة السخنة، بريف حمص الشرقي، أثناء قيامها بتمشيط المنطقة من تواجد خلايا تنظيم الدولة.

وأشار المصدر إلى أن عدة مجموعات من قوات الأسد نفذت جولة ليلية على الحواجز المحيطة بمنطقة السخنة، فعثرت على الجثث، ونقلتها إلى مستشفى تدمر العسكري، واستقدمت فريقًا من الطب الشرعي للكشف عليها.

وأضاف أن نتيجة الكشف الطبي أظهرت أن جميع الجثث قتلت بطلقات في الرأس، بالتلال المحيطة بالمدينة، وأنها لم تتعرض للتعذيب.

يذكر أن هجوم بالأسلحة الرشاشة، وقع قبل يومين على آلية عسكرية للميليشيات الإيرانية قرب كازية الرحمن، جنوب السخنة، ما أدى لمقتل السائق ومرافقه. وكانت قوات الأسد تعرضت، أمس الثلاثاء، لهجومين منفصلين في بادية دير الزور، أسفرا عن مقتل ستة عناصر وإصابة سبعة آخرين بجروح متفاوتة.