وزير خارجية النظام يبدي استغرابه من عدم عودة العلاقات مع السعودية

قاسيون – رصد عبر وزير خارجية النظام  فيصل المقداد عن استغرابه من عدم عودة العلاقات مع المملكة السعودية، معتبراً أن ذلك هو الأمر الطبيعي.جاء ذلك في تصريحات أدلى بها المقداد لوكالة سبوتنيك  الروسية، الخميس، قال فيها إن نظامه يتطلع لتصحيح العلاقات مع الدول العربية، لافتاً إلى أن روسيا بذلت جهداً كبيراً في هذا الصدد. وأضاف وزير خارجية النظام : :في الحقيقة بذل الأصدقاء الروس دوراً كبيراً في التقريب بين وجهات النظر، وسيستمر هذا الدور الذي يقوم به وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، ونحن نتطلع إلى تصحيح العلاقات العربية العربية.وتابع "المقداد"حسب ما نقل راديو الكل  : "لا يمكن للدول العربية أن تخوض كل هذه المعارك والتحديات التي يفرضها الواقع في المنطقة وتفرضها أمريكا والدول الغربية على المنطقة دون وجود الحد الأدنى من التفاهم بينها". ورداً على سؤال حول إمكانية اعتبار زيارة وزير السياحة لدى النظام إلى السعودية "مؤشراً لتغير إيجابي" في العلاقات، أوضح وزير خارجية الأسد أنه "من المستغرب ألا تكون هناك علاقات بين سوريا والسعودية"، واصفاً وجود علاقة بين الطرفين بأنه "أمر طبيعي".