واشنطن تعتبر انتخابات نظام الأسد اهانة للشعب السوري

قاسيون – رصد اعتبرت واشنطن أن الانتخابات التي يجريها نظام بشار الأسد في سوريا، الأربعاء، "اهانة للشعب السوري". وقال نائب المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة السفير ريتشارد ميلز، في جلسة مجلس الأمن الدولي حول مستجدات الأزمة السورية: "وفقا لقرار مجلس الأمن رقم 2254 يجب أن تتم الانتخابات وفقًا لدستور جديد وتحت إشراف الأمم المتحدة في بيئة آمنة ومحايدة، ولا شيء من هذا يحدث اليوم".وأضاف: "الشعب السوري ليس بحاجة لانتخابات صورية. إنهم بحاجة إلى الغذاء والدعم الإنساني - والأهم من ذلك كله – السلام"، معتبراً أن "انتخابات اليوم في سوريا اهانة للديمقراطية ولشعب سوريا". وصباح الأربعاء، فتحت مراكز الاقتراع أبوابها في مناطق سيطرة النظام بسوريا، لانتخابات رئاسية أعلن عنها مجلس الشعب التابع للنظام في 18 أبريل/ نيسان الماضي.وأكد السفير الأمريكي "دعم واشنطن القوي للمبعوث الخاص (غير بيدرسون) للتوسط في حل سلمي للصراع". وأردف: "مرة أخرى، ندعو نظام الأسد وروسيا إلى الالتزام بخطوط وقف إطلاق النار الحالية، وإعلان استعداده لتحقيق الإصلاحات السياسية التي دعا إليها القرار 2254 الذي يعد المسار المتفق عليه والمحدد للتوصل إلى حل سياسي".الاناضول