أردوغان يعلن عودة الحياة إلى طبيعتها تدريجيا في تركيا بعد العيد

قاسيون ـ الأناضول

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن حكومته ستتخذ خطوات العودة إلى الحياة الطبيعية تدريجيا بعد عيد الفطر، وذلك بعد نجاح البلاد بالسيطرة على وباء كورونا.

جاء ذلك في رسالة مسجلة نشرها الرئيس أردوغان، الأربعاء، هنأ عبرها العالم الإسلامي والشعب التركي بحلول العيد الموافق غدًا الخميس.

وقال أردوغان: "سنتخذ خطوات العودة إلى الحياة الطبيعية تدريجيا بعد العيد، ونحن مسيطرون على الوباء (كورونا) بمشيئة الله".

وأضاف: "سنستخدم كل الوسائل اللازمة لمواجهة خطر الوباء خاصة على صعيد اللقاح، إلى جانب الحفاظ على قوة نظامنا الصحي".

وتابع: "على الرغم من أننا نقضي عيدًا يخيم عليه الحزن بسبب المشاكل الناجمة عن الوباء، إلا أن هناك أيام جميلة تنتظرنا بإذن الله".

ووصف مرحلة الوباء بأنها امتحان صعب لكن ما بعدها أيام مشرقة، وأن الحكومة التركية مدّت يدها لكل مواطن تضرر من تدابير الوباء.

وأكّد أن حكومته ستحل المشاكل الناجمة عن الوباء تمامًا مثلما حوّلت تركيا من دولة هشة في السياسة والاقتصاد والبنية الاجتماعية قبل 20 عامًا إلى دولة صاحبة تأثير في منطقتها والعالم.

وزاد: "عازمون على جعل تركيا تحتل المكانة التي تستحقها في النظام السياسي والاقتصادي العالمي الذي سيتشكل من جديد عقب الوباء وإننا نعمل ليلًا ونهارًا لتحقيق هذا الهدف".

وأشار الرئيس التركي إلى أن شهر رمضان مرّ أيضًا إلى حد كبير في ظل القيود المفروضة بسبب الوباء، وتابع: "سنواصل بحزم كفاحنا ضد هذا الخطر الذي يؤثر على العالم بأسره، وخاصة محطينا".