أردوغان : سنواصل جهودنا حتى تصبح سوريا بلدا يديره أبناؤها

قاسيون ـ الأناضول

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن بلاده مصممة على زيادة عدد أصدقائها وإنهاء حالات الخصومة في الفترة القادمة لتحويل منطقتها إلى "واحة سلام".

جاء ذلك في كلمة ألقاها، الأربعاء، خلال مشاركته في المؤتمر العام السابع لحزب العدالة والتنمية في صالة أنقرة الرياضية بالعاصمة.

وفي معرض حديثه عن علاقات تركيا الخارجية، أوضح أردوغان أنه "بفضل الدعم الذي قدمته تركيا لليبيا أصبح هذا البلد اليوم قادرا من جديد على التطلع للمستقل بأمل".

وأضاف: "سنواصل جهودنا حتى تصبح سوريا بلدا يديره أبناؤها بمعنى الكلمة ونقف إلى جانب شعبها".

وزاد أردوغان: "سنواصل صياغة علاقاتنا مع جميع الدول بدءا من الولايات المتحدة وحتى روسيا والاتحاد الأوروبي والعالم العربي بما يتماشى مع مصالح تركيا وتطلعات شعبنا".

وأردف: "على اعتبار أننا نتوسط القارات الثلاث الكبرى، فلا يمكننا أن نتجاهل الغرب ولا الشرق".