عقب التوتر الحاصل بين الطرفين...تعزيزات للنظام والميليشيا الإيرانية تصل إلى ريف البوكمال

قاسيون_متابعات:

ارسلت قوات النظام السوري، قبل يومين، تعزيزات عسكرية من الفوج العاشر نحو مدينة البوكمال، ليتجه خلال الساعات الأخيرة قسم منها نحو محيط بئر الحسيان النفطي الخاضع لسيطرة الميليشيات الإيرانية بالبادية الجنوبية للمدينة.

وقالت شبكة "عين الفرات" إنَّ التعزيزات كانت تضم 200 عنصر من الفوج العاشر انتشر قسم منها على الحدود السورية العراقية وفي بادية البوكمال، فيما توجه نحو 50 عنصراً لتعزيز نقاط قوات النظام السوري في منطقة الحسيان التي يقع ضمنها بئر الحسيان النفطي الخاضع لسيطرة الميليشيات الإيرانية من ناحية التواجد العسكري واستثمار الإنتاج.

وأشارت الشبكة إلى أن الحرس الثوري الإيراني واجه تعزيزات قوات النظام السوري نحو محيط البئر بإرسال نحو 50 عنصراً من فوج نينوى التابع لميليشيا اللواء 47 المحلية المدعومة إيرانياً، و10 عناصر من ميليشيا فاطميون الأفغانية، إلى جانب رفع سواتر ترابية بمحيط الحقل، خلال ساعات الصباح.

يذكر أنَّ الميليشيات الإيرانية تعامل النفط السوري وآبار النفط على أنها ملكية خاصة يمنع حتى على قوات النظام السوري الاقتراب منها أو الدخول إليها، لتستمر انتاج هذه الآبار لصالحها، وتستفيد من عائدات البيع داخل المنطقة.