(لن يمنعني أي سور) صحيفة عبرية تنشر صور الفتاة التي عبرت الحدود السورية

قاسيون – رصد كشفت صحيفة "تايمز أوف إسرائيل"، الأحد عن أن الشابة الإسرائيلية التي تم الإفراج عنها في صفقة  تبادل الأسرى مع نظام الأسد، كتبت على صفحتها في فيس بوك "لن يمنعني أي سور"، في إشارة إلى عبورها الحدود السورية.وهبطت الفتاة "25" عاما التي لم ينشر الإعلام الإسرائيلي اسمها، في مطار بن غوريون الدولي على متن رحلة قادمة من روسيا في الساعات الأولى من صباح يوم الجمعة الماضي.  وأظهرت الصحيفة بعض الصور ومقاطع الفيديو المأخوذة من صفحة الشابة الإسرائيلية على فيس بوك، وقالت إنها تعيش حياة عادية وهادئة. وتقطن الفتاة مستوطنة موديعين عيليت، وهي تعرف بأنها مستوطنة ومدينة مخصصة لليهود الحريديين المتشددين، وتقع في الضفة الغربية، غربي مدينة رام الله. إعلام معارض