فنان موالي لنظام الأسد يشن هجوماً على اللبنانيين ويتهمهم بالسرقة

قاسيون – رصد وجه الممثل الموالي لنظام أسد أيمن رضا  انتقادات حادة إلى اللبنانيين عموماً فيما يخص تعاملهم مع السوريين في لبنان أو القادمين إليه بحكم السياحة.وقال رضا على إذاعة المدينة إف إم الموالية السبت "إن ثلاثة أرباع اللبنانيين هم من سوريا" وأردف قائلاً " وقت ينزلوا اللبنانيين عسوريا يوم الأحد بيقشوا كل شي من السوق، في حين إذا طلعنا عبيروت بيسرقونا وبيتعاملوا معنا بفوقية". وسرد رضا حادثة كان قد تعرض لها خلال إحدى زياراته الأخيرة لبيروت قائلاً إن أحداً على الحدود اللبنانية باغتني بسؤال "أنتو جايين تسرقونا؟"، ليجيب على سؤال المذيع بالقول "مصارينا ببنوكهم".وحول تذمر اللبنانيين من أعباء مالية تسددها الحكومة اللبنانية على وجود السوريين لديها، علق الممثل أيمن رضا عليها بـ"ليش هنن اللي عم يدفعوا المصاري؟!". وعرّج رضا للحديث عن الشق الفني في التعاون السوري اللبناني الحاصل في الأعمال الفنية، معتبراً أن شهرة الممثلين اللبنانيين لم تكن "لو ما حصلت الحرب بسوريا"، على حد تعبيره. واستدرك متابعاً حديثه "وإن زعلوا ليس مهماً بالنسبة لي فأنا أتحدث بالنيابة عن الشعب السوري".وفي سؤاله حول المسبب في كل التداعيات الحاصلة في سوريا أجاب رضا بـ"أن الحق على الداية أم سعيد" وهي الشخصية الكوميدية التي أداها أيمن رضا في أحد مسلسلاته. وسبق لأيمن رضا حسب موقع اورينت نت  أن سارع لتقديم برنامج تلفزيوني أجرى فيها لقاءات مع عدد من مصابي قوات  الأسد في مشفى يوسف العظمة العسكري بدمشق.وأكد رضا خلال مقابلات سابقة له أنه عاجز عن شكر جرحى ميليشيات أسد لما قدموه من "تضحيات"، واصفاً إياهم بـ"الأبطال" بحسب زعمه. إعلام معارض