loader

الغوطة الشرقية...كلاب مسعورة تهاجم طفلين وتتسبب بوفاتهم

قاسيون_متابعات:

لقي طفلان من أبناء "الغوطة الشرقية" بريف دمشق، حتفهم الأسبوع الفائت، بعد تعرضهما لهجوم من الكلاب المسعورة.

وذكر موقع "صوت العاصمة" المحلي، إنّ قطيعاً من الكلاب المسعورة هاجم الطفلين "محمد العويشي، ومحمد خضرة"، قرب منطقة وادي "عين ترما"، ما أدى لإصابتهم بداء الكلب، وفشل جميع محاولات إنقاذهما من الكوادر الطبية في المنطقة.

وأشار الموقع أنّ الكلاب المسعورة هاجمت أيضاً سيدة وطفلتها في كفربطنا، إلّا أنّ وجود بعض الشبّان أنقذ حياتهما.

يذكر أنّ الأهالي في المناطق الخاضعة لسيطرة النظام ومنها العاصمة دمشق وريفها، يعانون من انتشار الكلاب الشاردة والمسعورة في المنطقة، والتي تسبب خطراً على حياتهم وإزعاجاً لهم، دون أن تتحرك حكومة النظام لمواجهة انتشارها.