تصدر السلاح إلى سوريا..واشنطن تفرض عقوبات على شركات أسلحة وكيانات إيرانية

قاسيون_رصد:

أدرجت وزارة الخارجية الأمريكية عددا من الشخصيات والكيانات الإيرانية التي تساهم في تصدير أو بيع الأسلحة التقليدية بشكل مباشر أو غير مباشر من وإلى إيران، والتي تغذي الصراع المستمر في سوريا ولبنان والعراق.

وشملت العقوبات وفق ما أعلنه وزير الخارجية الأمريكية، "مايك بومبيو"، كل من منظمة الصناعات البحرية الإيرانية (MIO)، ومنظمة الصناعات الجوية (AIO)، ومنظمة الصناعات الجوية الإيرانية (IAIO).

وأشار بومبيو إلى أن هذه الكيانات تقوم بتصنيع معدات عسكرية فتاكة للجيش الإيراني، بما في ذلك فيلق "الحرس الثوري الإيراني"، المصنف على قائمة المنظمات الإرهابية.

وأكد وزير الخارجية عن وجود عقوبات أخرى على 7 كيانات وشخصين، لتعاونهم مع مؤسسة الأسطول البحري لخطوط الشحن المدرجة على القائمة السوداء، لتورطها في أنشطة إيرانية تتعلق بانتشار واقتناء الأسلحة.

ودعا الوزير الأميركي جميع الدول إلى حظر بيع أو توريد أو نقل الأسلحة أو المواد ذات الصلة إلى إيران أو منها، وإلى العمل مع شركاء أمريكا في المجتمع الدولي للضغط على النظام الإيراني لتغيير سلوكه بشكل جذري.