واشنطن: تحرير الشام تتسبب بمعاناة للسوريين في محافظة ادلب

قاسيون – رصد قال المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا، جويل رايبورن، إن "هيئة تحرير الشام" تقلد بأفعالها  النظام السوري وتتسبب بمعاناة للسوريين في محافظة إدلب بشمال غربي سوريا. وأكد رايبورن، إن بعض الجهات "تحاكي تصرفات النظام السوري، وعليها تجاوز تلك التصرفات لأن سكان إدلب عانوا بما يكفي ولا يحتاجون لنظام جديد يقمعهم بالطريقة المماثلة التي حاولوا التحرر منها خلال الأعوام العشرة الماضية"، بحسب موقع "عنب بلدي".وأضاف المبعوث الأمريكي: "حتى الآن نرى أن بعض عناصرها (تحرير الشام) يعتقلون الناس ويسجنون الآلاف، ولم ذلك؟ لا أسباب". واستبعد حسب موقع الشرق سوريا المعارض  إزالة "تحرير الشام" من قوائم "الإرهاب"، قائلاً: "أعتقد أن إزالة جماعة مثل تحرير الشام عن قوائم الإرهاب ما زال يمثل احتمالاً بعيداً".وكانت وزارة الخارجية الأمريكية صنفت "هيئة تحرير الشام" وتنظيم "داعش" وحركات "متشددة" أخرى، كيانات ذات "مصدر اهتمام خاص" (قلق)، وذلك في تقرير حول "الحريات الدينية". مواقع معارضة