loader

قادمون من العراق ...عناصر من "الحرس الثوري الإيراني" يصلون إلى "إدلب"

قاسيون – رصد انتقل عدد من عناصر الحرس الثوري الإيراني ومجموعات إرهابية تابعة له إلى "منطقة خفض التصعيد" بمحافظة إدلب شمال غربي سوريا، بعد دخولهم عبر العراق.وبحسب معلومات حصل عليها مراسل الأناضول الجمعة، حملت 30 آلية عسكرية 75 عنصرا من الحرس الثوري إلى محافظة دير الزور شرقي سوريا. والتحق بهم هناك 93 عنصرا من الجماعات الإرهابية ومليشيات "الشبيحة" التابعة لنظام الأسد.وانضمت العناصر المسلحة الـ168، الخميس، إلى صفوف قوات الأسد في خط الجبهة بمحافظة إدلب قادمين من دير الزور. وفي مايو/ أيار 2017، أعلنت تركيا وروسيا وإيران توصلها إلى اتفاق "منطقة خفض التصعيد" بإدلب، في إطار اجتماعات أستانة المتعلقة بالشأن السوري.ورغم تفاهمات لاحقة تم إبرامها لتثبيت وقف إطلاق النار في إدلب، إلا أن قوات النظام وداعميه تواصل هجماتها على المنطقة. الأناضول