loader

فراس طلاس "أسماء الأسد" تسعى لتحسين العلاقات مع تركيا عبر وسـطاء

قاسيون – رصد تحدث "فراس طلاس" نجل وزير دفاع نظام الأسد السابق "مصطفى طلاس" عن مساعٍ تقوم بها "أسماء الأسد" عـقيلة رأس النظام "بشار الأسد" لتهـدئة العلاقات مع تركيا.وأوضح "طلاس" في منشور على "فيسبوك": "أسماء الأخرس الأسد تكلف شركة علاقات عامة بريطانية قوية في تركية بفتح خط نقاش وتهـدئة مع أنقرة". وكان "طلاس" ذكر، يوم 15 من تشرين الأول الحالي، أن "أسماء" في طريقها لتكون رئيسةً لسوريا بدلاً من زوجها "بشار الأسد".وبيِّن أنه يؤيد وصول "أسماء" على رأس الحكم في سوريا إذا خلَّصت السوريين من "رامي مخلوف" و"بشار الأسد"، وفق قوله. ولفت إلى أن هذا الاحتمال في طريقه للتحقق، دون أن يفصح عن كيفية حصول ذلك أو توقيته.يشار إلى أن الكثير من التقارير العربية والدولية تحدثت عن تعاظم دور "أسماء الأسد" في قصر الحكم خلال الأشهر الأخيرة. وأكدت هذه التقارير أن “أسماء” هي من تقف وراء الحملة التي شــنها زوجها “بشار الأسد” على ابن خاله “رامي مخلوف”.