loader

وضعوا مسماراً في فمه.. اغتيال أمنيٍ في "تحرير الشام" (صور)

قاسيون - متابعات

أقدم مجهولان، على اغتيال أمنيٍ في "هيئة تحـرير الشام"، مساء أمس الجمعة، على الطريق الواصل بين مدينتي "سلقين - حارم" بريف إدلب الشمالي الغربي، واضعين مسماراً في فمه بعد موته في رسالة غير مفهومة.

وذكرت شبكات محلية أن "شجارا دار بين شخصين مجهولين، عصر أمس الجمعة، مع شخص آخر، تبين لاحقا أنه أحد الأمنيين في هيئة تحرير الشام على مفرق بلدة إسقاط بين مدينتي "سلقين وحارم" بريف إدلب الشمالي الغربي وكلاهما كانا على متن دراجات نارية". 

وأضافت الشبكات نقلاً عن مصادر محلية، أن الشجار تطور إلى استخدام السلاح من قبل الشخصين المجهولين، وقيامهم بإطلاق النار على رأس الأمني بشكل مباشر وفرارهم من المنطقة على متن الدراجة النارية باتجاه سلقين عن طريق أحد الطرق الزراعية الفرعية المؤدية إلى المدينة.

ولم يعرف اسم الأمني، كما لم يصدر أي تعليق رسمي عن هيئة تحرير الشام حتى كنابة هذا الخبر.