loader

عالمة صينية فرت لأميركا تحكي قصة تستر بكين على كورونا

قاسيون – رصد
أكدت عالمة صينية أن الصين تسترت على معلومات متعلقة بفيروس كورونا القاتل.
وأبلغت عالمة فيروسات صينية شبكة فوكس نيوز أن رؤساءها في العمل حاولوا إسكاتها عندما تحدثت معهم عن وجود مرض معد ينتقل بين البشر في ديسمبر من العام الماضي، مؤكدة أن الحكومة الصينية حاولت التستر على حقيقة الفيروس المميت.
وقالت لي مينغ يان التي كانت تعمل لدى كلية الصحة العامة بجامعة هونغ كونغ، وتعتبر مختبرا مرجعيا لمنظمة الصحة العالمية، في المقابلة الحصرية مع المحطة التلفزيونية الأميركية إنها تعتقد أن السلطات الصينية كانت تعرف أن هناك فيروسا مميتا لكنها أحجمت عن الإعلان عنه لفترة.
وتأتي هذه المقابلة في ظل انتقادات أميركية وغربية للصين بشأن مسؤوليتها عن تفشي فيروس كورونا المستجد في العالم وتسترها على المعلومات الخاصة به. وقال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إن حجب بكين معلومات سمح بانتشار الوباء حول العالم.