تلفزيون النظام يعرض اعترفات مرتكبي الجريمة بحق الطفلة في منطقة دريكيش (فيديو)

قاسيون - متابعات

عرضت الفضائية السورية، التابعة للنظام، اعترافات مغتصبي وقاتلي الطفلة سيدرا، التي وجدت مقتولة وعارية من ثيابها الجمعة في قرية القليعية بريف دريكيش، في بمحافظة طرطوس. 

وتحدث الفاعلين يزن وعلي، اللذان لم يتجاوزا الثامنة عشرة من عمرهما، في برنامج "العين الساهرة"،عن كامل تفاصيل ارتكابهما لجريمتهما ضد الطلفلة سيدرا 13 عاما. 

وشهدت بلدة بيت سحم في ريف دمشق جريمة قتل واغتصاب هزت مشاعر السوريين وراح ضحيتها أم وثلاثة أطفال، وما زال رب الأسرة في المشفى بعدما تلقى عدة طعنات، حيث نجا بأعجوبة من الموت.