loader

لواء المهام السري في الجيش الحر يتبنى عملية اغتيال مرافق ماهر الأسد

قاسيون - متابعات

تبنى لواء المهام السري في الجيش السوري الحر ، عملية اغتيال العقيد "علي جمبلاط" مرافق ماهر الأسد.

وأعلن لواء المهام السرية، عن مسؤوليته، في بيان، جاء فيه، أنه تم اغتيال مرافق ماهر الأسد قنصًا بمنطقة يعفور بريف دمشق.

وأضاف البيان، أن "جنبلاط"، نفذ عشرات الإعدامات الميدانية بحق الأهالي في الغوطة الشرقية خلال السنوات الأولى في الثورة السورية ضد نظام الأسد.  

ومن جهة أخرى، لم يتم رصد هذا الاسم أو صفة مرافق لماهر الأسد، تعرض لاغتيال، على الصفحات الموالية. 

وتأتي هذه العملية في الوقت الذي تمارس فيه روسيا ضغوطاً على ماهر الأسد، متزعم "الفرقة الرابعة" لسحب حواجز قواته من دمشق ومناطق أخرى وإعادتها إلى ثكناتها حول العاصمة السورية.