loader

أمن اعزاز تنفي المعلومات حول جثة الفتاة "ملك نبي خليل"

 قاسيون ـ رصد 

نفت مديرية امن "إعزاز" التابعة لقوات الشرطة والأمن العام الوطني في الشمال السوري المحرر, المعلومات التي أشارت, إلى أن الجثة التي تم العثور عليها في قرية "الفيرزية" قرب مدينة "إعزاز" تعود للفتاة المفقودة المدعوة "ملاك نبي خليل".

وقالت المديرية في بيان لها حول جريمة مقتل الفتاة السورية في منطقة "إعزاز" إن "التقرير الطبي للجثة, التي تم العثور عليها في المنطقة, بيّن أن الجثة تعود لامرأة في العقد الثالث من العمر, وهي ليست جثة المدعوة "ملاك نبي خليل" كما تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي".

ولفتت المديرية إلى أن ما تم تناقله من معلومات, بأن الجثة تعود ل "ملك نبي خليل" هي مجرد إشاعات لا تمت للحقيقة بصلة, مشيرة إلى أن ذوي "ملك" حضروا إلى مشفى إعزاز, وعاينوا الجثة, وأكدوا أنها لا تعود لابنتهم.

وأكدت مديرية امن إعزاز, إن ما قامت به بعض المواقع الالكترونية والمواقع الإعلامية, التي تناقلت الخبر دون التحقق منه, يدخل في إطار حملة تضليل وتشويش, الهدف منها تشويه مؤسسات الثورة السورية في المناطق المحررة.