loader

مصدر في الخارجية الروسية يوضح حقيقة تخلي موسكو عن بشار الأسد

ردَّت مصادر في الخارجية الروسية، على التقارير التي تتحدث عن توجه موسكو إلى إنهاء حكم بشار الأسد، وتدخلها في أزمة قطب الأعمال، رامي مخلوف.

 ونقلت صحيفة "العربي الجديد"، عن مصدر في الخارجية الروسية، قوله: إن "موقف الكرملين لا يزال ثابتًا بشأن القضية السورية"، مؤكدًا بأن التنسيق بهذا الخصوص، يتم مع كافة الأطراف الإقليمية والدولية بما فيهم إلى ما وصفها بـ"الحكومة الشرعية" في دمشق.

ووصف المصدر، التقارير الصحفية التي تكلمت عن الإطاحة بـ"الأسد" وإبعاد إيران عن المنطقة بـ"الملفقة"، وأنها لاتعبر عن موقف رسمي، ساخرًا من تحديد المعارضة تواريخ لإزاحة الأسد بناء على تلك التقارير.

وفي الآونة الأخيرة، كثر الحديث عن تخلي موسكو عن الأسد، بعد نشر وكالة أنباء روسية تتبع لطباخ بوتين، تقارير تنتقد شخص بشار الأسد ونظامه.