loader

جمال سليمان: إن عدت إلى سوريا الآن سيكون مصيري السجن (فيديو)

“القدس العربي”: قال الفنان السوري جمال سليمان في حلقة تلفزيونية الأحد، إنه تربى في أسرة متواضعة، قائلا: “كنا لازم نستلف يوم 15 أو يوم 20 في الشهر، عشان نقدر نعيش باقيه”.

كما كشف لبرنامج “شيخ الحارة والجريئة” عن نيته العودة إلى وطنه سوريا، إلا أنه قال إنه إذا عاد سيكون مصيره السجن، وأضاف: “إن شاء الله هنروح سوريا مواطنين أحرار، في بلد ديمقراطي تضم كل السوريين بمختلف انتماءاتهم”.

ووجه النجم السوري رسالة لابنه محمد، أعرب فيها عن أمله في أن يكون أمام محمد ورفاقه وجيله أيام حلوة، وأن تتاح لهما فرصة العودة إلى سوريا معاً، وأن يتمكن من أن يريه سوريا التي عرفها وعاش فيها.

فصح الفنان السوري، جمال سليمان، عن اسم الممثل المصري الذي اعترض على تقديمه الأدوار الصعيدية في مصر، بحجة أن البلاد لا تعاني من نقص في الممثلين المصريين لكي يجسدوا تلك الأدوار.

وقال سليمان خلال استضافته في برنامج "شيخ الحارة والجريئة"، من تقديم المخرجة إيناس الدغيدي، والمذاع على فضائية "القاهرة والناس"، أمس الأحد، إن الفنان أحمد ماهر كان أكثر من هاجمه على تقديم الأدوار الصعيدية، لترجح الدغيدي أن يكون سبب هجومه عليه هو تخصص ماهر في تلك الأدوار بعدد من المسلسلات.

وأوضح جمال سليمان في البرنامج أن كان رده وقتها على ذلك الهجوم هو أن

"الشعب السوري قبل أن يكون جمال عبد الناصر رئيسه أيام الوحدة مع مصر، وأنت لا تقبل ممثل سوري يعمل دور في مسلسل مصري".
وأكد جمال سليمان للبرنامج أن ما أضاف له التوازن في مواجهة الهجوم عليه وقتها هو دعم فنانين مصريين كبار له، مثل عادل إمام ويحيى الفخراني ونور الشريف ومحمود عبد العزيز.