loader

تحرير الشام تكشف عن خسائر كبيرة في صفوف ميليشيات النظام خلال معركة النيرب

كشف مصدر عسكري في هيئة تحرير الشام عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من عناصر ميليشيات النظام وروسيا، إثر شن الفصائل هجوما على بلدة النيرب شرق إدلب يوم الخميس.
وقال المصدر لشبكة إباء التابعة للهيئة: “قتل 80 عنصرا من الفرقتين ال11 وال25 التابعتين للاحتلال الروسي بينهم 8 ضباط، وجرح 120 آخرون منهم 40 حالة ارتجاج دماغي حاد وبتر بالأطراف، بالإضافة لإصابة ضابط روسي مسؤول عن توجيه الإسناد الناري”.

وأضاف حسبما نقلت الشبكة: "تمكن المجاهدون من تدمير وعطب 4 دبابات وعربة “BMP” خلال الاشتباكات مع ميليشيات الاحتلال الروسي في بلدة النيرب".

ولفت المصدر إلى أن العربة المفخخة في بلدة النيرب أحدثت أضرارا بالغة في غرفة عمليات ميليشيات النظام والمشفى الميداني التابع لهم، بالإضافة لإصابة مقر الفرقة ال11 فيها.

وفي سياق متصل أوضح المصدر العسكري أن العربة المفخخة التي استهدفت ميليشيات النظام شرق مدينة سراقب، أدت لمقتل 20 عنصرا من الفرقة ال18 وفوج الطرماح التابع لميليشيا “النمر” بينهم ملازم أول و3ضباط صف، وإصابة 40 آخرين.
وتسببت أيضا بعطب دبابة وعربة “BMP” وسيارتي “بيك آب” واحتراق قاعدة “م.د” كان مثبتا على إحدى السيارتين ومقتل طاقمها.