loader

الفصائل العسكرية تعلن عن خسائر جديدة للنظام خلال تقدمها شرق إدلب

أعلنت الجبهة الوطنية للتحرير تدمير دبابتين لقوات النظام، عصر اليوم الخميس، إثر استهدافها بصواريخ مضادة للدروع على محور بلدة آفس بريف إدلب الشرقي.

ويأتي ذلك عقب إعلان الجبهة  (اتحاد فصائل من الجيش السوري الحر)  مقتل وإصابة عشرات العناصر من قوات النظام داخل بلدة كراتين وبسط الفصائل العسكرية سيطرتها  بشكل كامل على البلدة وتلتها بريف إدلب الشرقي.

وبدءت الفصائل العسكرية عملاً عسكرياً واسعاً ضد مواقع قوات النظام بريف إدلب الشرقي بحسب ما أعلنت الجبهة الوطنية للتحرير المنضوية في صفوف الجيش الوطني السوري قبل نحو ساعتين.

وكانت شبكة "إباء" الإخبارية أفادت بالتزامن مع بدء الهجوم بتفجير هيئة تحرير الشام عربتين مُفخختين وسط تجمعات ومواقع لقوات النظام في بلدتي داديخ (شرق) والنيرب (جنوب) بريف إدلب.