loader

110 قتلى وجرحى.. "الجبهة الوطنية للتحرير " توضح بالأرقام خسائر الميليشيات الروسية شمال سوريا خلال ساعات

أعلنت الجبهة الوطنية للتحرير المنضوية ضمن الجيش الوطني السوري عن قتل وجرح أكثر من 110 عناصر من الميليشيات الروسية والإيرانية خلال الـ48 ساعة الماضية على محاور الشمال السوري، إلى جانب تكبيدها خسائر مادية في الأسلحة والعتاد.

وأوضحت الجبهة في إنفوغرافيك نشرته على معرّفاتها الرسمية أن مقاتليها تمكنوا من إيقاع 34 قتيلاً للميليشيات وجرح 80 آخرين خلال المواجهات التي اندلعت على محاور شرق إدلب وجنوب وغرب حلب.

ولفتت إلى أنها دمرت غرفة عمليات للميليشيات واستهدفت 7 مجموعات لها، كما تمكنت من تدمير 6 دبابات وعربة BMP وراجمة صواريخ.

وأضافت الوطنية للتحرير: أن المواجهات أسفرت أيضاً عن تدمير منصتي إطلاق صواريخ مضادة للدروع وسيارتين تحملان رشاشات ثقيلة ومتوسطة إلى جانب إعطاب 3 آليات ثقيلة.

يشار إلى أن مواجهات عنيفة كانت قد دارت خلال الساعات الماضية على مختلف المحاور الشرقية من الشمال السوري في محاولات تقدم جديدة للميليشيات الروسية والإيرانية إلى المنطقة، فيما نفذت الفصائل إغارة معاكسة على محاور شرق إدلب.