loader

جريمتان في يوم واحد ضحيتهما زوجان وطفل في جرمانا بدمشق

أفادت مواقع إخبارية موالية بوقوع جريمتي قتل في يوم واحد في منطقة جرمانا الخاضعة لسيطرة ميليشيا أسد إلى الجنوب الشرقي من دمشق.
وذكر تلفزيون الخبر الموالي أم مدينة جرمانا استفاقت أمس على جريمتين بشعتين راح ضحيتهما زوج وزوجته ذبحا إضافة لجريمة أخرى كان ضحيتها طفل لايتجاوز عمره عاما واحدا.
وأشار إلى أن الجريمة الأولى والتي كان ضحاياها زوج وزوجته ينحدران من محافظة الحسكة ويعملان في معمل بلوك في حي دف الصخر.

وأما الجرمية الثانية فيعتقد بأن الطفل الصغير الذي فارق الحياة بعد وصوله إلى مشفى الراضي في مدينة جرمانا قتل خنقا، حيث اتهمت والدته أباه بذلك، حسب التلفزيون الموالي.
يشار إلى أن المناطق الخاضعة لسيطرة ميليشيا أسد تشهد العديد من الجرائم بسبب الفلتان الأمني وعدم قدرة نظام الأسد على ضبط ما يحدث بمناطقه.