loader

تجار حماة يسارعون لدعم الليرة السورية خوفا من بطش النظام

أعلنت غرفة تجارة حماة انضمامها إلى مبادرة قطاع الأعمال لدعم الليرة السورية عبر إيداع أعضائها من تجار ورجال أعمال مبالغ نقدية بالدولار الأمريكي في فرع المصرف التجاري السوري.

وبين رئيس الغرفة المهندس أيمن ملندي أن غرفة التجارة بدأت مطلع الأسبوع الجاري تقديم التسهيلات اللازمة للمودعين عبر قبول الودائع لغاية الساعة العاشرة ليلاً وسرعة انجاز المعاملة المطلوبة على أن تكون مدة الإيداع مفتوحة ولا تقل عن شهر.

وأوضح ملندي أن تجار محافظة حماة يشاركون أيضاً في حملة “عملتي.. قوتي” لدعم الليرة السورية مشيرا إلى أن عدد أعضاء غرفة التجارة في حماة هو 11 ألف تاجر.

وتوقع ملندي أن تؤدي هذه المبادرة إلى تخفيض سعر صرف الدولار أمام الليرة السورية وتحسين قيمتها وبالتالي انخفاض أسعار المواد والسلع في الأسواق .

تجدر الإشارة إلى أن غرفة تجارة حماة هي الثانية بعد دمشق التي تعلن انضمامها لحملة دعم الليرة السورية ، بينما حتى الآن لم تعلن غرفتا التجارة في طرطوس واللاذقية انضمامهما للحملة ، فيما أعلنت حلب أنها باشرت بإجراءات لإرغام التجار على التبرع لدعم الليرة .