مناقشات حول خطة أميركية "للتسوية" في سوريا

وكالات - قاسيون: يتواصل الشدّ والجذب بين واشنطن وموسكو حول الحل السياسي للوضع القائم في سوريا منذ انطلاق الثورة السورية.

ويتباحث الطرفان حول خطة أميركية قُدّمت إلى روسيا من 8 نقاط تتناول مبادئ التسوية في سوريا واحتواء إيران، حسبما أوردت صحيفة الشرق الأوسط.

وقالت الصحيفة إن هناك "خلافاً" بين الطرفين حول تسلسل تنفيذ الخطة، ويتوقع أن يجري بحثه خلال اجتماع ثلاثي يضم ممثلين عن أميركا وروسيا وإسرائيل في القدس الغربية يوم الاثنين القادم.

وأشارت الصحيفة إلى أن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو قدّم خطة من 8 نقاط، خلال زيارته إلى سوتشي في منتصف أيار الماضي، تتضمن "تنفيذ القرار الدولي (2254) بهدف التوصل إلى حل سياسي"، بالإضافة لبنود " تهدف إلى التعاون في ملف محاربة الإرهاب و(داعش)، وإضعاف النفوذ الإيراني، والتخلص من أسلحة الدمار الشامل في سورية، وتوفير المساعدات الإنسانية، ودعم الدول المجاورة، وتوفير شروط عودة اللاجئين السوريين، إضافة إلى إقرار مبدأ المحاسبة عن الجرائم المرتكبة في سوريا".

وختمت الصحيفة بالقول أن هناك شكوك أوروبية في الوعود التي قدمتها موسكو لواشنطن، موضحة أن "إن دولًا أوروبية سعت لدى واشنطن للمحافظة على تنفيذ المبادئ الثمانية، وعدم الاقتصار على احتواء إيران فقط".