وكالة قاسيون للأنباء
  • الثلاثاء, 28 مايو - 2024

النرجسيون.......ورثة الفرعون

النرجسيون.......ورثة الفرعون

قاسيون_مروان الحريري

النرجسية مرض يصاب به الرجال اكثر من النساء بنسبة ٧٠٪ وهو عبارة عن حالة مرضية عقلية يصاب بها الشخص(حسب الدراسات التي أجريت) بسبب وجود حجم اقل من اللازم من المادة الرمادية في الجزء الأيسر الأمامي للدماغ وهو الجزء المسؤول عن التعاطف والرحمة والشعور العاطفي.

والنرجسية باللغة الإنكليزية(Narcissism) وهو نمط حياة اناني وتعتبر احتياجات الذات فوق كل احتياجات الآخرين، وتعود هذه التسمية استناداً للأسطورة اليونانية (نرسيسوس) او نرسيس الذي وقع في حب نفسه و انعكاس صورته على الماء واعجابه بها اعجاباً كبيراً؛ وهذه الظاهرة اعتبرت نوعاً من انواع الاضطرابات الشخصية وأطلق عليها اسم اضطراب الشخصية النرجسية

  تؤثر على المريض وينتابه شعور دائم مبالغ فيه بأهميته وقوته؛ وهو بحاجة دائمة للاهتمام والإطراء والمديح من الآخرين ويسعى دائماً الي ذلك.

لكن وراء هذا الشعور الذي هو بمثابة قناع تجده غير واثق ومتأكد من تقديره لذاته؛ لذا تراه لا يقبل النقد ولا الملاحظة من اي شخص وينفجر غضباً لدى توجيه اي نصيحة له أو انتقاده.

والنرجسي له صفات تميزه عن الآخرين وهي :

-الشعور الفريد بالذات وبالعظمة

-الاهتمام بالشكل الخارجي ويحب التظاهر بالقوة والنجاح والجمال

-احتياجه الكبير للمدح والثناء والإعجاب والاحترام

_المبالغة في قدراته وبانجازاته ومواهبه

-متكبر

-يعاني من صعوبة في التعاطف مع الآخرين

-لديه احساس انه مهم ومشهور ومميز عن غيره

-يستغل المحيطين فيه للحصول على حاجته او هدفه

-يعتقد ان كل الناس مدينة له

اما المشكلات التي تواجه النرجسي :

1-فشل العلاقة الزوجية وتحولها إلى جحيم اذا كان الشريك غير مدرك إصابته بهذا الاضطراب لذلك غالبية العلاقات الزوجية تنتهي بالانفصال.

2-فقدان غالبية العلاقات الاجتماعية

3-مشاكل في الدراسة والعمل.

4-التفكير بالانتحار

5-اصابته بالاكتئاب والقلق والتوتر.

6-مشاكل مادية

7-الادمان على الكحول او المخدرات.

وهناك العديد من انواع النرجسية : الروحية و الجسدية

الروحية : يستخدم الدين والروحانيات لتبرير نرجسيته.

الجسدية؛ : ينتقد الأشخاص على مظاهرهم ويقوم بتصغير قدراتهم واهميتهم

ويتهكم عليهم.

والانسان المصاب باضطرابات الشخصية النرجسية متعدد الوجوه فهو ذكي، مجرد من الرحمة؛ عديم الشفقة؛ ميت القلب؛ يتصف بالدهاء؛ مبدع في الخداع والكذب؛ مستبد؛ مستغل؛ غيور وحسود يظن نفسه محور الكون ولديه رغبة قاتلة بالشهرة والظهور؛ ديكتاتوري لا يقبل النقد.

ويعتبر سيغموند فرويد في كتابه "مقدمة عن النرجسية" الذي كتبه في العام 1914 ان النرجسية هي انحراف جنسي يصيب الراشد الكبير وهي مرحلة في التطور الجنسي للفرد وانتقال الرغبة الجنسية (libido) اي ان هناك علاقة وطيدة بين الرغبة الجنسية والنرجسية.

كما يقول : "هناك وجود تركيز قوي للطاقة النفسية على" الأنا"

ولكن هذه النظرية قوبلت بالرفض من علماء النفس حيث لم يتم إثبات اي علاقة بين الرغبة الجنسية والنرجسية.

لم تعرف حتى الآن الأسباب الحقيقية للإصابة بهذا الأضطراب ولكن يرجح البعض انها تعود لظلم او لصدمة نفسية تعرض لها وهو طفل او تم الاستغناء عنه وهو صغير أو لأسباب كثرة التدليل(الدلال) الذي تلقاه وعبارات التقديرو المديح الغير واقعي من الأبوين.

عوارض هذا المرض لا تظهر بشكل واضح الا في سن الشباب.

يركز النرجسي على عدة أمور منها :

الثروة، الألقاب، المكانة، القوة، الجمال ويقوم بلوم الآخرين دائماً ويحملهم المسؤولية، يشهر بالناس.

وبعض مرضى النرجسية يتصرفون بسادية وجنون الارتياب ويقومون بالشتم والسباب والقدح في حق من يقف أمامهم وينتقدهم او يقلل من شأنهم. كما أنهم لا يتحملون المسؤولية وغالباً لديهم شعور بالخوف من الموت(رهاب الموت) إضافة إلى تحميلهم مسؤولية فشلهم للظروف وللآخرين.

إبليس مخلوق نرجسي عندما أمر الله الملائكة ان يسجدوا لآدم فسجدوا إلا ابليس فسق عن أمر ربه وكان من الجن.

يقول الله في القرآن الكريم :"قال ما منعك الا تسجد اذا امرتك قال انا خير منه خلقتني من نار وخلقته من طين". الأعراف ١٢.

وقد وردت قصة الفرعون في القرآن انه كان يدعوا الناس إلى عبادته. يقول الله في القرآن الكريم :"فقال انا ربكم الأعلى" النازعات ٢٤ وهنا تتجلى النرجسية بأقوى صورها.

يقول الرسول محمد النبي العربي:"وإن الله أوحى إلي أن تواضعوا حتى لا يفخر أحد على احد ولا يبغى أحد على أحد".

ويقول :" إن اهل النار كل جعظري جواظ مستكبر جماع مناع، وأهل الجنة الضعفاء المغلوبن. "

لا يوجد عقاقير وأدوية لمعالجة مرضى النرجسية سوى جلسات لدى المعالج النفسي وهي جلسات طويلة جداً قد تمتد إلى ٧ او ٨ سنوات ولكن بعض الأطباء النفسيين اذا كان النرجسي مصاب بالكآبة يتم وصف أدوية لمعالجة هذه الحالة.

وفي النهاية نقول للنرجسيين اتباع فرعون من تواضع لله رفعه......