loader

كارثة إنسانية تهدد 70 ألف مدني شمال حمص

جملة قد تلخص الحال كاملة هنا بريف حمص الشمالي، تلك التي يتقاسمها مع أطفاله ليست قطعة حلوى، بل رغيف خبز واحد

سبعون ألف نسمة مهددون بكارثة إنسانية نتيجة شح الدعم وعدم توفير مادة الطحين لإعداد الخبز في مدينة تلبيسة وريفها شمال حمص.

لجأ المدنيون إلى سبل بدائية وسط ظروف قاسية، يبلغ فيها كيلو الطحين خمسمائة سورية، في ريف محاصر من جهاته الأربع، لتوفير لقمة العيس وسد رمق أطفالهم...

الأسباب والنتائج جلية واضحة، قوات النظام تمنع القوافل الأممية التي تحمل المساعدات من الدخول إلى المنطقة، رغم شمولها ضمن اتفاق خفض التصعيد

كما وقفت عجلة الحياة، باتت الأفران خارج الخدمة أيضاَ، فقدان كهرباء والطحين جعل من الآلات خردة يحسر عليها المدنيون كلما تضوروا جوعاً

نداءات استغاثة أطلقتها المجالس المحلية والجهات المعنية، دون أن تلق أية آذان صاغية، ليستمر الحال كما هو عليه، جوع وقصف، في حصار شارف على دخول عامه السادس.

 

تصوير: باسل عز الدين

مونتاج: وكالة قاسيون

تاريخ النشر: 2018-02-16

تاريخ الفيديو: 2018-02-14

ابن عم الأسد يشبّح على الموالين
الثلاثاء 29 كانون الثاني 2019

ابن عم الأسد يشبّح على الموالين