#حقل_العمر بيد قسد ... #الأسد خارج المعادلة النفطية

 

حقل العمر النفطي أكبر حقول سوريا في قبضة قوات سوريا الديمقراطية عقب معارك مع تنظيم الدولة الإسلامية، سيطرة أفشلت مخططات النظام في الحصول على سلة اقتصادية كبيرة.

بسيطرة قسد على العمر تكون حقول النفط والغاز السورية في جعبتها، جعبة ما زالت تتسع لمزيد من المدن والبلدات بريف ديرالزور الشرقي.

يفقد التنظيم أهم موارده المالية، على حساب النظام وقسد، بيد أنه يسعى لخلط الأوراق في ديرالزور، فالتصدي للنظام والسماح لقسد بالتقدم، يراها البعض سياسة لضرب الخصوم في المنطقة.

مساحات واسعة من ريف ديرالزور الشرقي، تقاسمها النظام مع قسد، أو بشكل أدق الروس مع الأمريكان، تقاسم قائم على أن الفرات هو الفاصل، فهل تبقى الأمور على حالها، أم ان انتهاء التنظيم، سيفتح فصولاً من الحرب الدامي، إن تخلى أيّ طرف عن حليفه العسكري.

 

تصوير: -----

مونتاج: وكالة قاسيون

تاريخ النشر: 2017-10-23

تاريخ الفيديو: 2017-10-23