Print

ديمستورا قلق على مدنييّ الزبداني وكفريا والفوعة

سوريا
ديمستورا

الأربعاء 22 تموز 2015 | 12:37 صباحاً بتوقيت دمشق

(قاسيون) - أعرب «ستيفان ديمستورا»، مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا، عن قلقه على المدنيين، في مدينة الزبداني بريف دمشق الغربي، وقريتي الفوعة وكفريا بريف إدلب.
وقال ديمستورا في بيان له، صدر ليلة أمس: «إن الجيش السوري ألقى عدداً كبيراً من البراميل المتفجرة على الزبداني، مما أوقع مستويات غير مسبوقة من التدمير، وعدداً كبيراً من القتلى بين السكان المدنيين».
وأضاف أن سلاح الجو السوري، قصف مناطق في الزبداني، وحولها، وإن مقاتلي المعارضة «السنة» ردوا بإطلاق الصواريخ وقذائف المورتر الثقيلة، على قريتي كفريا والفوعة، قرب مدينة إدلب في الشمال، بحسب مصادر محلية.
وتحدث البيان، عن حصار جيش الفتح لبلدتيّ (كفريا والفوعة) المواليتين، معتبراً أنه: «في كلتا الحالتين حوصر المدنيون بشكل مأساوي وسط المعارك».