Print

أردوغان ينتقد سياسة الغرب المتبعة بإمدادات السلاح

سوريا
أردوغان

السبت 9 شباط 2019 | 2:37 مساءً بتوقيت دمشق

وكالات(قاسيون)-انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، «ازدواجية المعايير» التي تتبعها دول الغرب في إمدادات السلاح، مشيرًا أنها «تلوّح بمنعه عن تركيا فيما تواصل تزويد الإرهابيين به».

وقال أردوغان، إن حلفاء تركيا من الغرب يلوّحون بوقف صفقات السلاح عنها عند حدوث أدنى خلاف مع أنقرة، لكنه أكد مضي تركيا في تطوير صناعاتها الدفاعية محليًا، وأوضح أن قطاع صناعة السفن في تركيا، نفض الغبار عن نفسه، ونهض من جديد خلال الأعوام الـ 16 الأخيرة.

وصرّح الرئيس التركي بأن الأطراف التي تقدم السلاح إلى الإرهابيين الأكثر دموية في العالم، تضع شتى أنواع العراقيل عندما يتعلق الأمر بتركيا، وتابع مبينًا: «عند بروز أدنى خلاف مع حلفائنا يلوحون بوقف صفقات الأسلحة، في حين تتوفر قنابل الحلفاء لدى تنظيم YPG الذي يمارس تطهيرا عرقيا شمالي سوريا».

كما أوضح أن الأسلحة الغربية متوفرة بحوزة جميع المنظمات الإرهابية التي تسفك دماء المسلمين بدءًا من تنظيم الدولة، وصولًا إلى PKK والقاعدة و«الشباب»، وأشار إلى أهمية الصناعات الدفاعية المحلية، قائلا إن «PKK تتعرض لأكبر هزيمة في تاريخها جراء اعتمادنا على قدراتنا الذاتية في محاربة الإرهاب».