Print

ناشطون يطلقون حملة «نازح وليس سائح» في إدلب

إعداد: - تحرير :

أخبار
ناشطون

الإثنين 5 شباط 2018 | 1:18 مساءً بتوقيت دمشق

وكالات (قاسيون) - أطلق رواد مواقع التواصل الاجتماعي حملة «نازح وليس سائح» انتقدوا فيها «استغلال» النازحين من خارج مدينة إدلب، هروباً من المعارك الدائرة في مناطقهم.

وطالب الناشطون بالحملة عبر مواقع التواصل الاجتماعي سكان ادلب بالتعاطف مع النازحين، وخصوصاً بما يتعلق بإيجارات المنازل والمحروقات واسعار المواد الغذائية.

وتعيش مدينة إدلب واريافها حملة عسكرية من قبل قوات النظام السوري بإسناد جوي روسي لاستعادة السيطرة على مواقع تابعة للمعارضة غي ريفي ادلب الجنوبي والشرقي.

واستهدفت قوات النظام والمليشيات الأجنبية المساندة لها، تجمعات كبيرة للمدنيين، مما أسفر عن حركة نزوح واسعة إلى المناطق الأمنه، فيما تشهد مدينة سراقب في ريف إدلب الشرقي تصعيدًا في القصف الجوي خلال اليومين الماضيين، ما أدى إلى نزوح مئات المدنيين منها.

وأحصت الأمم المتحدة، في تقرير نشرته، قبل أسبوعين، نزوح ما يزيد عن 200 ألف شخص في الفترة بين 15 كانون الأول الماضي و16 كانون الثاني الجاري.