Print

تحقيق مع مارك زوكربيرغ بسبب انتهاك الخصوصية

ثقافة
تحقيق

السبت 20 نيسان 2019 | 9:20 صباحاً بتوقيت دمشق

ترجمة - قاسيون: تستمر مشكلات الخصوصية على فيسبوك في الظهور واحدة تلوى الأخرى ومنها  اكتشاف أن انستغرام قام بتخزين ملايين كلمات المرور بنص قابل للاختراق.

وفي محاولة لإجبار الشبكة الاجتماعية على أن تكون أكثر وعياً بممارسات خصوصية البيانات  يقال إن المنظمين الفيدراليين يبحثون عن طرق لجعل مارك زاكربيرغ مسؤولاً شخصياً عن أوجه القصور في شركته.

ووفقًا لصحيفة واشنطن بوست فإن منظمي لجنة التجارة الفيدرالية يحققون لمعرفة ما إذا كان بإمكانهم استخدام بيانات مارك زاكربيرغ للحصول على إشراف أكبر على قيادته هو نفسه. ولا تحاسب لجنة التجارة الفيدرالية المسؤولين التنفيذيين عادةً عن الممارسات التجارية الخاطئة لشركاتهم لكن قد تعتبر المسئول التنفيذي مسؤولاً عن مشاكل الخصوصية لشركته ولذلك بإمكانها أن تجبره على التصديق بشكل دوري على ممارسات الخصوصية في فيسبوك مع مجلس إدارتها.

يأتي ذلك بعد أكثر من خبر عن انتهاكات الخصوصية في فيسبوك

المصدر: engadget