Print

النظام يواصل خرق وقف إطلاق النار و يقتل مدنياً في إدلب

سوريا
النظام

الإثنين 13 كانون الثاني 2020 | 8:11 مساءً بتوقيت دمشق

قتل مدني وجرح آخرون، اليوم الإثنين، جراء قصف قوات النظام لمناطق متفرقة من محافظة إدلب رغم سريان وقف إطلاق النار الذي أعلنته تركيا بالاتفاق مع روسيا شمال غربي سوريا منذ يوم أمس. 

وأفاد مراسل راديو الكل في محافظة إدلب، أن مدنياً قتل في قرية الدانا وجرح ثلاثة آخرون في مدينة معرة النعمان جنوبي المحافظة جراء قصف النظام بالقذائف المدفعية، مشيراً إلى أن بلدات تلمنس ومعرشورين والدير الشرقي والغدفة بالريف ذاته تعرضت لقصف مدفعي مماثل دون ورود أنباء عن خسائر بشرية.  

وأضاف أن قوات النظام تستمر لليوم الثاني بخرق وقف إطلاق النار الذي دخل حيز التنفيذ ليلة الأمس، وتقصف الأحياء السكنية والحواضن الشعبية بشكل مباشر. 

واليوم تعرضت، مناطق عدة من أرياف إدلب وحلب لقصف مدفعي من قوات النظام، كما شهد ريف اللاذقية الشمالي محاولة تقدم فاشلة للنظام باتجاه مناطق المعارضة بحسب مراسلي راديو الكل.   

وتعليقاً على خرق وقف إطلاق النار، حذر الدفاع المدني السوري، اليوم، من كارثة إنسانية في إدلب حال لم تلتزم روسيا والنظام بالاتفاق، وطالب المجتمع الدولي بتحمل المسؤولية الكاملة تجاه حماية المدنيين. 

كما أدان فريق منسقو استجابة سوريا خرق النظام للاتفاق  وقال في بيانٍ له، إن قوات النظام قصفت 30 منطقة في أرياف إدلب وحماة واللاذقية وحلب منذ يوم أمس. 

ومن المفترض أن يكون شمال غربي سوريا واقع ضمن منطقة خفض التصعيد الرابعة عبر اتفاق “تركي روسي إيراني” في (أيار 2017)، كما تخضع إدلب لاتفاق “سوتشي” بين تركيا وروسيا في (أيلول 2018) بشأن إقامة منطقة منزوعة السلاح فيها.