Print

توثيق اعتقال 589 في تموز 2019 بينهم 387 اختفاء قسري في سوريا

سوريا
توثيق
تعبيرية

الجمعة 2 آب 2019 | 5:30 مساءً بتوقيت دمشق

اعتقلت ميليشيات النظام ما لا يقل عن 589 حالة اعتقال تعسفي تم توثيقها في شهر تموز الماضي، بينها 387 حالة تحولت لحالة اختفاء قسري، حسب الشبكة السورية لحقوق الإنسان.

وقالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقريرها الصادر، يوم الجمعة 2 آب/أغسطس 2019، إن الاعتقال التعسفي ومن ثم الاختفاء القسري شكل انتهاكاً واسعاً منذ بدء الحراك الشعبي المطالب بالديمقراطية، في 2011، وطالت الانتهاكات مئات الآلاف من السوريين.

وأضاف التقرير أن معظم حوادث الاعتقال في سوريا تتم دوم مذكرة قضائية خلال مرورالضحية على حواجز التفتيش أو في أثناء المداهمات.

وحمل التقرير مسؤولية معظم الاعتقالات في سوريا لقوات أمن النظام وتحديداً أجهزة المخابرات الأريعة الرئيسية، ويتعرض الضحية للتعذيب منذ اللحظة الأولى لاعتقاله ويحرم من التواصل مع محاميه أو أهله.

ويوثق التقرير الصادر اليوم حصيلة الاعتقالات التعسفية التي وقعت في شهر تموز 2019، كما رصد أبرز نقاط المداهمة والتفتيش، ويستعرض أبرز حالات الاعتقال الفردية.

وسجل التقرير حالات اعتقال تعسفية، ورفض أجهزة الأمن الاعتراف بوجود المعتقل لديها رغم تأكد أهل المعتقل بوجوده داخل فرع الأمن.

ومن الجدير بالذكر أن التقرير طالب على ضرورة تشكيل الأمم المتحدة والدول الضامنة لمحادثات أستانا لجنة خاصة حيادية لمراقبة حالة الإخفاء القسري، والتقدم في عملية الكشف عن 95 ألف مختف في سوريا، 87% معتقلين لدى النظام، والبدء الفوري بالضغط على جميع الأطراف المتواجدة على الأرض للكشف عن مصير جميع المختفين على الأرض السورية.