Print

تركيا تدين تصريحات الرئيس اللبناني بعد انتقاده الدولة العثمانية

سوريا
تركيا
مبنى وزارة الخارجية التركية - أنقرة

الإثنين 2 أيلول 2019 | 4:17 مساءً بتوقيت دمشق

أدانت وزارة الخارجية التركية تصريحات الرئيس اللبناني "ميشيل عون"، وذلك عقب قيام الأخير بانتقاد الحقبة العثمانية، والتي يعتبرها الأتراك جزءاً مهماً من تاريخهم.

وقالت وزارة الخارجية في بيان صادر عنها: "ندين بأشد العبارات ونرفض كليا التصريحات المبنية على الأحكام المسبقة، والتي لا أساس لها عن الحقبة العثمانية، واتهامه للإمبراطورية العثمانية بممارسة إرهاب الدولة في لبنان".

ولفتت الخارجية إلى أن تصريحات عون "لا تتماشى مع العلاقات الودية بين البلدين، ومؤسفة للغاية وغير مسؤولة".

وأوضح البيان أنه "لايوجد إرهاب دولة" في تاريخ الدولة العثمانية، نافياً ذلك بالقول أن الحقبة العثمانية كانت "فترة استقرار طويلة في الشرق الأوسط".

وكان عون قد غرّد في وقت سابق منتقداً بشدة الحكم العثماني للمنطقة العربية، قائلاً في تغريدته إن "كل محاولات التحرر من النير العثماني كانت تقابل بالعنف والقتل وإذكاء الفتن الطائفية".

وأضاف في تغريدته التي جاءت بمناسبة الذكرى المئوية لتأسيس بلاده: "إن إرهاب الدولة الذي مارسه العثمانيون على اللبنانيين خصوصاً خلال الحرب العالمية الاولى، أودى بمئات الاف الضحايا ما بين المجاعة والتجنيد والسخرة".

وسبق لعون أن تزعم "التيار الوطني الحر" في لبنان، قبل أن يترك رئاسته لصهره وزير الخارجية جبران باسيل، وهما ضمن تيار يرى في الدولة العثمانية "دولة محتلة وظالمة"، كما يؤيد رواية أرمينيا بخصوص الحادثة الشهيرة والمعروفة غربياً باسم "إبادة الأرمن".

كل محاولات التحرر من النير العثماني كانت تقابل بالعنف والقتل وإذكاء الفتن الطائفية. إن إرهاب الدولة الذي مارسه العثمانيون على اللبنانيين خصوصاً خلال الحرب العالمية الاولى، أودى بمئات الاف الضحايا ما بين المجاعة والتجنيد والسخرة

— General Michel Aoun (@General_Aoun) August 31, 2019