الجمعة 29 أيلول 2017 | 3:12 مساءً بتوقيت دمشق
  • إعلان حالة الطوارئ الصحية في حماة وإدلب

    إعداد: - تحرير :

    إعلان

    سوريا (قاسيون) - أعلنت منظمة أطباء بلا حدود، اليوم الجمعة، عن حالة طوارئ صحية، جراء القصف الذي تتعرض له محافظتي إدلب وحماة، من قبل طيران النظام وروسيا.

    وقال مدير العمليات في منظمة أطباء بلا حدود «بريس دو لا فين» : «من البديهي أن المستشفيات غير آمنة، في الوقت الحالي، من عمليات القصف التي تستهدف محافظة إدلب، وإن هذا لأمر مشين.. إن الخوف يدفع بالمستشفيات إلى إغلاق أبوابها أو تقليص خدماتها، وسيؤثّر ذلك على الأشخاص كافة، أي في المرضى، والجرحى، والنساء الحوامل، وفي كل من هو بحاجة لرعاية صحية».

    وأردف: « إنّه وفقًا لـ قواعد الحرب، أو ما يعرف بـ القانون الدولي الانساني ، يجب السماح للأشخاص الذين هم بحاجة لرعاية طبية، سواء كانوا مقاتلين أو مدنيين، بالحصول على رعاية مماثلة. وباختصار، لا تجوز مهاجمة المرافق الطبية التي تعالجهم».

    واستهدف الطيران الحربي الروسي في حملته التي يشنها على إدلب خلال الأسبوع الأخير خمسة مراكز للدفاع المدني وستة مستشفيات وست مدارس، إضافة إلى مخيم النور للنازحين في جرجناز ومسجدين وثلاث محطات كهرباء.

    سورياحماة إدلبقصف جويحالة طوارئمشافي ميدانية خدمات صحية