الجمعة 11 آذار 2016 | 9:9 صباحاً بتوقيت دمشق
  • مشروع سوريا فيدرالية في مناقشات دول كبرى

    مشروع

    نيويورك (قاسيون) - أكّد مصدر دبلوماسي في مجلس الأمن، أنّ بعض القوى الكبرى، تبحث إلى جانب روسيا، إمكانية تقسيم سوريا، وفق نظام الاتحاد الفيدرالي، مشيراً إلى انّ الفكرة عُرضت على المبعوث الأممي إلى سوريا «ستيفان دي ميستورا».

    ونقلت «رويترز» عن المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه، أنّ المشروع الذي تتم مناقشته في أوساط قوى كبرى، يؤكّد على سلامة سوريا، واستمرارها كدولة واحدة.

    وأضاف المصدر الديبلوماسي، أنّ النظام الاتحادي للدول يملك أشكالاً عدّة، غالباً ما تكون شديدة التحرر من المركزية، وتمنح حرية الحكم الذاتي لجميع المناطق داخل الدولة، دون أن يحدد النموذج المتداول بين الدول الكبرى فيما يخص سوريا.

    وكانت المعارضة السورية، عبّرت مراراً رفضها لأي شكل من أشكال تقسيم البلاد، حيث أكّد «رياض حجاب» المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات، أنّ أيّ حديث عن هذه الاتحادية أو شيء مرتبط بها قد يمثل توجها لتقسيم سوريا، غير مقبول على الإطلاق.

    فيما أبدى «دي ميستورا» وهو الوسيط الراعي لمحادثات جنيف المرتقبة الأسبوع القادم، ارتياحه لفكرة الدولة الاتحادية، مشيراً إلى أنها لا تعني التقسيم.

    IstenbûlPenaberên Sûrîلواء شهداء الاسلام