الخميس 14 أيلول 2017 | 8:51 صباحاً بتوقيت دمشق
  • ريف حلب الجنوبي يعود للواجهة العسكرية مجدداً

    إعداد: - تحرير :

    ريف

    حلب (قاسيون) – دارت اشتباكات عنيفة بين قوات النظام مدعومة بميليشيات أجنبية وفصائل المعارضة السورية فجر اليوم، بالقرب من منطقة «تل ممو» بريف حلب الجنوبي.

    وقصفت قوات النظام المتمركزة في بلدة الحاضر بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ كلاً من قرى (تل باجر، الزيارة، مكحلة، بانص، العيس) جنوب حلب، بالإضافة إلى بلدة «معارة الأرتيق» شمال غرب حلب، دون ورود أنباء عن خسائر بشرية.

    في حين ردت فصائل المعارضة بقصف مواقع النظام في بلدة الحاضر، معلنة تحقيق إصابات مباشرة، دون الكشف عنها.

    وسبق أن نفّذت هيئة تحرير الشام عمليات مباغتة في جنوب حلب، أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات وفقاً لمصادر إعلامية مقربة من الهيئة، فضلاً عن همليات أخرى لفيلق الشام مطلع الأسبوع الماضي.

    جدير بالذكر أن ريف حلب الجنوبي شهد معارك طاحنة بين قوات النظام مدعومة بميليشيا حزب الله اللبناني من جهة، وفصائل المعارضة السورية من جهة أخرى في أواخر 2015، أسفرت عن استرجاع المعارضة سيطرتها على بلدة العيس وبرنة ويتان والعديد من المواقع التي تقدم عليها النظام في العام ذاته.

    سورياحلبجنوب حلببلدة العيسقرية الحاضرقصف جويقصف مدفعيمعارك