الثلاثاء 8 آذار 2016 | 6:56 مساءً بتوقيت دمشق
  • العفو الدولية: مُقترح داوود أوغلو فيما يخص اللاجئين السوريين إهانة لكل قوانين اللجوء

    العفو

    واشنطن (قاسيون) - عبّرت الأمم المتحدة، عن قلقها وامتعاضها، إزاء الجوانب القانونية، للاتفاق الذي أبرمته تركيا، مع دول الاتحاد الأوروبي، يوم الثلاثاء، والذي يهدف إلى تخفيف تدفق اللاجئين، إلى القارة الأوروبية.

    وقالت الأمم المتحدة، إن هذا الاتفاق، ينتهك القانون الدولي.

    وتنص الخطة التي أُعلن عنا، عقب القمة بين الأطراف في العاصمة البلجيكية «بروكسل»، على إعادة كل المهاجرين القادمين إلى اليونان من تركيا، على أن يتكفّل الاتحاد الأوروبي بالمقابل، بتوطين مهاجرٍ سوري (واحداً بواحد) موجود ضمن تركيا، في إحدى دول الاتحاد.

    وقالت مفوضية اللاجئين، التابعة للأمم المتحدة، إن المحاولات الجماعية لطرد الأجانب، لا تتوافق مع القوانين الأوروبية إطلاقاً، بينما وصفت من جانبها منظمة العفو الدولية، الخطة المقترحة من رئيس الوزراء التركي «أحمد داوود أوغلو»، أنها ضربة مميتة لحق طلب اللجوء. 

    حرب العراقفتح حلبعطشانالشعب التركي