loader

لنقص الرعاية الطبية.. وفاة امرأة بمخيم عشوائي قرب الحسكة

الحسكة(قاسيون)-توفيت امرأة، أمس الاثنين، في مخيم السد الواقع بريف الحسكة، الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديموقراطية، نتيجة لنقص الرعاية الطبية.

حيث نزحت المتوفية من بلدة الشميطية بريف دير الزور الغربي، بالتزامن مع اشتداد القصف والمعارك في الآونة القريبة، بين تنظيم الدولة والنظام السوري، في ريف دير الزور الغربي.

ويقع مخيم السد على الطريق الواقع بين الشدادي و مدينة الحسكة جنوبي المدينة، هو مخيم أقيم حديثاً، للفارين من الرقة ودير الزور، لا تتوفر فيه أي خدمات، كما لا تصله المساعدات الإنسانية.

ويشار إلى أن نشطاء كانوا قد أطلقوا مؤخرا حملة تحت اسم «مخيمات الموت»، إلى أن القائمين عليها أكدوا بأنهم سيقومون يإيقاف الحملة نتيجة لعدم استجابة قوات سوريا الديموقراطية للحملة.