loader

محاولة اغتيال قيادي بجيش إدلب الحر

إدلب(قاسيون)-قام مسلحون مجهولون، يوم أمس السبت، بمحاولة اغتيال قيادي بفصيل جيش إدلب الحر التابع للمعارضة، بمدينة إدلب شمال سوريا.

حيث قام المسلحون بإلقاء قنبلة يدوية على منزل القيادي «محمود العبود» تلاه إطلاق نار دون ورود معلومات عن إصابات.

وفجر أمس أيضا، قُتل القائد العسكري في فصيل الفرقة الساحلية الأولى التابعة للمعارضة السورية، إثر إطلاق النار عليه أثناء توجهه إلى الساحل السوري بالقرب من بلدة بداما غرب إدلب.

ومؤخرا حاول مجهولون قائد لفرقة الصفوة غرب حلب، بعبوة ناسفة، في حين نجى قائدان عسكريان تابعان لحركة أحرار الشام من محاولة اختطاف قام بها ملثمون بريف حلب الغربي.